عندي موعد عند طبيب الأسنان صباحا لأجل اقتلاع ضرس في رمضان وأنا صائمة ، هل أفطر بعدها أم لا؟ .

الجواب : نقول ابتداء إنّ العلاج لأيّ جزء من أجزاء الجسم يجوز في نهار رمضان مالم يؤدّ إلى إفطاره، فإن كان المرض قاهرا تترتب عليه معاناة الشخص من المرض جازت معالجته ولو أدّى إلى الإفطار لقوله تعالى : ]  فمن كان منكم مريضا … [ [البقرة: 184 ] ، وينبغي لمن قدر على تأجيل علاج أسنانه إلى اللّيل، ولم يضرّه ذلك أن يؤجّله، ومعالجة الأسنان لاتفطّر إلاّ إذا ابتلع المريض شيئا وصل إلى حلقه ، أمّا دون ذلك فلا يفطر، ويجب الإمساك سواء غلبه شيء دخل إلى جوفه أولم يدخل ، ويجب عليه إتمام صومه بعد علاجه، بل ولو غلبه شيء ودخل إلى الجوف ، والله أعلم  .

الكاتب، رابطة علماء المغرب العربي

رابطة علماء المغرب العربي
رابطة علماء المغرب العربي

تجمعٌ، علميٌ، دعويٌ، إصلاحيٌ، منظمٌ، يضم مجموعة من علماء الشريعة ببلاد المغرب العربي، تساعدهم لجان تضم استشاريين وخبراء وباحثين في مختلف المجالات، تسعى لتوجيه الأمة الإسلامية وإرشادها، وإيجاد الحلول المناسبة لمشكلاتها، بما يتوافق مع منهج أهل السنة والجماعة وخصائص البلاد المغاربية.

مواضيع متعلقة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.